الصفحة الرئیسیة


*اعتقال المعارض هشام الصباغ إجراء يأتي في سياق ترهيب المعارضة السياسية
لإنجاح مشروع سلمان بن حمد*

 

بسم الله الرحمن الرحيم
 

لقد اعتقد النظام أن الحملة الأمنية الشرسة التي بدأها مؤخرًا ستنجح في ترهيب الشعب و قواه الحية لتعبيد الأمور لإنجاح مشروع سلمان بن حمد الذي يهدف لتقديم الفتات لشعبنا، بينما يأتي الرد الشعبي بالإصرار و استمرار الاحتجاجات و الثبات على المطالب.

أقدم النظام خلال الأيام القليلة الماضية على اعتقال المعارضين الأستاذين فاضل عباس و هشام الصباغ في إجراء مدان يهدف لترهيب المعارضة السياسية و تكميم أفواهها للقبول بما هو قادم، و قد تناسى النظام أنه فشل في تحقيق أهدافه هذه في أقسى أيام الثورة عندما كانت قوات درع الجزيرة ومرتزقة حمد ترتكب جرائمها في البلدات، فكيف سيحققها الآن؟!

إن سلمان بن حمد لا يختلف عن أبيه و عمه، و هو ليس سوى مشروع قمع و خداع سياسي يهدف لتكميم الأفواه و الالتفاف على أهداف الثورة الحقة، فها هي الانتهاكات تحدث تحت نظره و إشرافه و توجيهه فيتم اختطاف السجناء لتعذيبهم و تكمم أفواه المعارضين و إلغاء زيارة المقرر الأممي حول التعذيب للبحرين.

إننا نستنكر جرائم سلمان بن حمد و نؤكد أنه لن ينجح في وقف الثورة الشعبية التي ستتجدد هذه المرة في الميادين و داخل السجون و في كل بقعة من بقاع هذا الوطن الصابر.

تيار الوفاء الإسلامي
عضو التحالف من أجل الجمهورية
صدر بتاريخ: ٢٦ إبريل ٢٠١٣م
 


 

 

8/2/1392

 

وفقاً لما أفادته نشرة اللؤلؤة البحرينية

 
 

 

Copyright 2006-2012 - Arabic.Aviny.com - All rights reserved